أضرار وأعراض النيكوتين والحل للإقلاع عن التدخين

أضرار وأعراض النيكوتين

النيكوتين, أضراره. وأعراضه والحل المثالي للإقلاع عن التدخين
5/5

أضرار وأعراض النيكوتين

أضرار وأعراض النيكوتين والحل للإقلاع عن التدخين. هذا هوا موضوعنا لأن العديد من الأشخاص لا يعلمون مدى أضراره والأعراض التي تنتج من استخدامه. هنالك العديد من الأضرار التي سنتحدث عنها وربما قد تعرضت لبعض منها دون علمك أن سببها هو النيكوتين. في البداية يجب أن نعرف ما هو النيكوتين.

ما هو النيكوتين؟

 

النيكوتين سائل زيتي القوام ذو رائحة قوية وطعم حار محرق. النيكوتين عديم اللون عندما يكون نقياً واكنخ يتحول لونه إلى اللون الأصفر عند تعرضه للهواء والنور، ثم يصبح بنياً فيما بعد. النيكوتين يذوب في الماء وهو كثير الانحلال في المحاليل العضوية. وهو قلويد طيار ذو رائحة نفاثة.

يوجد النيكوتين في الطبيعة في جميع أجزاء نبات التبغ. حيث أن تركيزه الأكبر يكون في الأوراق على شكل سيترات أو مالات. يشكل من 0.3 إلى 5% من النبات بالوزن الجاف.

أضرار وأعراض النيكوتين:

النيكوتين هو مادة سامة لو أستخدم بجرعات عالية فإنه يقتل الإنسان، والسبب هو شلل جهاز التنفس لدي الفرد المصاب بهذا النوع من التسمم. المدخن يأخذ عادة جرعات قليلة من النيكوتين والتي يستطيع الجسم أن يتعامل معها علي الفور بتكسيرها إلى مركبات أخرى يمكن له التخلص منها وإخراجها قبل أن تلحق الضرر المميت به. والجرعة الأولي من النيكوتين تجعل الفرد متنبه ومتحفز بينما الجرعات العالية تؤدي إلى السكينة والشعور بالهدوء.

تناول النيكوتين بكميات كبيرة من خلال التدخين يمكن أن يؤدي إلى الشعور بالدوخة وإحساس بالألم في المعدة عند المدخنين المبتدئين أو حتى الذين يدخنون لفترة طويلة من الوقت. كما أن ضربات القلب تزداد بشكل ملحوظ لدي صغار السن من المدخنين بمعدل 3 ضربات زائدة عن المعدل الطبيعي. والنيكوتين يؤدي إلى تدني درجة حرارة الجسم، كما أنه يقلل من تدفق الدماء إلى الأعضاء الطرفية مثل الساق والقدم.

النيكوتين يلعب دور كبير في زيادة أمراض القلب لدي المدخنين وأيضا زيادة الإصابة بالجلطات الدماغية لأن النيكوتين يعتبر مادة قابضة للأوعية الدموية، مما يدعو الكثير من أطباء جراحة الأوعية الدموية لرفض القيام بأي عمليات جراحية علي تلك الأوعية المريضة وحتى يتوقف المريض عن التدخين حتى تعود الأوعية إلى طبيعتها. إضافة إلى ذلك فإن النيكوتين يستطيع الوصول إلى الدماغ قبل دخوله الكبد مما يؤدي إلى زيادة من تأثيره الضار للجهاز العصبي المركزي.

هل يجب عليك الإقلاع عن التدخين؟

النيكوتين يسبب الإدمان للشخص المستخدم مثل العديد من المواد المدمنة كالكوكايين والهيروين.

يحدث إدمان النيكوتين عندما تحتاج إلى النيكوتين ولا يمكنك التوقف عن استخدامه. لذلك المدخن يواجه معاناة وتحديات صعبة جدا للإقلاع. ينتج النيكوتين تأثيرات مُرضية في دماغك. لكن هذه التأثيرات مؤقتة وذلك يجعلك تسعى إلى تدخين سيجارة أخرى.

كلما دخنت أكثر، زاد احتياجك إلى النيكوتين للشعور بالراحة. وعندما تحاول التوقف، فإنك تواجه تغيرات عقلية وجسدية مزعجة. وهذه هي أعراض الامتناع عن تعاطي النيكوتين.

 

بصرف النظر عن المدة التي كنتَ مدخنًا فيها، فإن الإقلاع يمكن أن يُحسن صحتك. ذلك ليس بالأمر السهل ولكن يمكنك قطع اعتمادك على النيكوتين بإستخدام بدائل أخرى لا تسبب الإدمان ولكن تعوض الجسم عن احتياجه للراحة عند التدخين “الكيف” والشعور بالإسترخاء وهدوء الأعصاب. 

من واقع تجربتي للكثير من الأدوية والبدائل مثل:

  • نيكوتين موصوف طبياً في مرذاذ أنفي أو بخاخ وذلك ليس بحل لأن المستخدم يستمر في تعاطيه للنيكوتين. لذلك العودة لتدخين السجائر أمر بسيط جداً.
  • النيكوتين المتاح دون وصفة طبية على شكل لصقات أو علكة أو أقراص المص. أيضاَ هذا الحل يجعل المستخدم يعود إلى التدخين لأن النيكوتين لا يزال متواجداَ في الجسم.
  • الأدوية الخالية من النيكوتين الموصوفة طبياً للاقلاع عن التدخين مثل بوبروبيون (زيبان) وفارينكلاين (شانتكس). هذه الأدوية لا تحتوي على مادة النيكوتين لكن أعراضها الجانبية خطبرة جداَ وهي كالآتي:
    الغثيان، التقيؤ، الصداع، أحلام غريبة، الامساك، الدوخة، جفاف الفم، اضطراب النوم، وفي حالات نادرة قد يصاب المرء بحالات الاضطراب النفسي مثل: الاكتئاب والافكار الانتحارية.
     

الحل الأفضل من واقع تجربة شخصية والعديد من المدخنين:

العديد من المدخنين قامو بإستبدال السجائر بسجائر إلكترونية تحتوي على مادة النيكوتين وأقلعو عن تدخين السجائر تماما. السبب الرئيسي لذلك, أن العادة لم تتغير فالتدخين موجود والنيكوتين أيضاَ موجود. وهذا التبديل لا يغير من المعادلة شيئاَ فلا تزال أضرار النيكوتين قائمة. ربما أضرار النيكوتين تكون أخطر عند تدخين السجائر الإلكترونية التي تحتوي على كمية كبيرة من النيكوتين حيث أن الكمية أكثر من الكمية الموجودة في السجائر العادية.

بعد أن قمت بقراءة ما سبق, فيجب أن تكون على يقين بأن الحل الأفضل للإقلاع عن التدخين هو عدم إعطائه للجسم وذلك الأمر شديد الصعوبة لكن ليس مع تشيلي فيبس. حيث أن تشيلي فيبس تقدم نكهة معسل أو سجائر الكترونية لا تحتوي على مادة النيكوتين, وإنما تحتوي على بدائل طبيعية مستخلصة من نباتات طبيعية. هذه النباتات تحتوي على مواد أخرى تجعل المستخدم  بطيء في ردود الأفعال, يصاب بمرض الفصام, وضعف الذاكرة والتركيز.

لذلك يتم استخلاص المواد المفيدة والتخلص من المواد الضارة خلال عمليات تنقية لفصل المواد, حيث تصل نسبة فصل إلى 99.99% وهذا المعدل صعب جدا وتكون “المواد المفيدة” نقية بدون شوائب. هذه المواد لها فوائد عديدة ومن ضمنها ما يساعد المدخن للإقلاع عن تدخين السجائر. هذه الفوائد هي:

  1. الحماية العصبية.
  2. تخفيف القلق.
  3. يقلل النوبات والتشنجات.
  4. يمنع نمو الخلايا السرطانية.
  5. يقلل من خطر إنسداد الشرايين.
  6. تنشيط الأوعية الدموية.
  7. يقلل من مستوى السكر في الدم.
  8. مضاد للجراثيم.
  9. يقلل من أعراص انسحاب المواد المدمنة مثل النيكوتين والكحول وغيرها.
  10. يقلل من الإلتهاب.
  11. يخفف الألم.
  12. يقلل من الغثيان وترجيع المعدة.
  13. يمنع تشنج العضلات.
  14. يقلل من تقلصات الأمعاء الدقيقة.
  15. يعزز وظيفة المناعة الصحية.
  16. يعزز صحة الجلد.
  17. مهدئ للأعصاب ويعزز النوم بشكل أفضل.
  18. لا يضر الحالة النفسية ولا يسبب الإدمان.

أخيراَ, كما ذكرنا سابقاَ أعراض النيكوتين وإدمانه وأعراض عدم تعاطيه. لاحظ أن هنالك فوائد في المادة الطبيعية المضافة لنكهات تشيلي فيبس تقوم بتعويض الجسم عن الأضرار الحاصلة من النيكوتين وأعراض التخلي عنه. أنصحك بشدة بتجربة نكهات تشيلي فيبس للإقلاع عن تعاطي مادة النيكوتين والتجربة خير برهان. وفي حال لم تناسبك النكهة يمكنك إرجاعها وإستعادة المبلغ خلال 24 ساعة من الإستخدام.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error

هل أعجبتك المقالة؟ نرجو منك مشاركتها ليستفيد الآخرين :)

Open chat
جرب نكهة تشيلي فيبس الآن